« مرحبا بكم في الموقع الرسمي لنادي الصقر الرياضي الثقافي  » 
 
 
ضيف الإسبوع
لقاء مع : محمد فيصل
المنصب : مدافع
 
 
المبارة السابقة
vs
الحد البحريني
 
الصقر
2
 
1
البطولة :
كاس الاتحاد الاسيوي
المكان :
استاد البحرين الوطني
الزمان :
(2015/02/17)-(06:00 AM)
 
 
 
البوم الصور
  • مقر النادي
  • مقر النادي
  • ملعب النادي
  • ملعب النادي
  • ملعب النادي
  • ملعب النادي
  • ملعب النادي
  • ملعب النادي
  • واجهة النادي
 
 
 
المقابلات
مقابلة مع : إبراهيم يوسف - مدرب الفريق الأول لكرة القدم
2011/06/14

أثارت مشاركة فريق الصقر لكرة القدم آسيويا كثيراً من التساؤلات لدى محبيه و جمهوره عن سبب الخسائر التي مني بها خاصة وأنها المشاركة الثانية له على هذا المستوى. يقول مدرب فريق الصقر إبراهيم يوسف عن تقيمه لم حصل كمسئول هو: ( سؤ تنظيم إداري ) , لكنه يضيف في لقاء أجرته معه أخيراً صحيفة "الملعب": " دائماً يبقى الفريق كبيراً و الإدارة ( بتتحرك في أمور بسيطة ) .. نادي الصقر بإمكانياته أكبر من لاعبيه أو اكبر من فرقته نفسها .. يعني نادي الصقر لابد أن يكون على مستوى الإدارة وليست الإدارة هي التي على مستوى الفريق "..! حاوره/عبدالهادي ناجي علي

كيف تقيم مشاركة الصقر الآسيوية الأخيرة ؟

 أول عيوب فرضت نفسها على فريق وإدارة الصقر وعلي أنا شخصياً أننا حضرت قبل البطولة الآسيوية بأربعة أيام لأنه كان حصل انفصال بيني و بين نادي الصقر بعد حصولي وحصول نادي الصقر على بطولتين في موسم واحد مع تحقيق نتائج إيجابية يشهد بها الجميع وتشهد الصحافة على ذلك .. وهي فترة غير كافية .. اللاعبون تركتهم سبعه أشهر اختلفوا تماما من جميع الثقافات و التدريب وطريقة الأداء للمباريات نفسها .. اختلفت ثقافة التعامل بينهم وبين بعض .. لما حضرت في الأول كانت القائمة خلاص مسددة .. و كان في أسماء لم تسجل من اللاعبين المفروض يكونوا مسجلين .. و البطولة الآسيوية ليست بطولة سهلة ..وأنا مع إدارة الصقر قبل ما أغادر كنت رسمت لها خريطة ولكن للظروف التي أبعدتني لم تنفذ ..!

 عند عودتك من مصر كيف وجدت الفريق ؟

أولاً وجود مدرب جديد لا أشك في كفاءته لكنه جديد على الفريق و جديد على الدوري و جديد على آسيا لأنه من أفريقيا .. و فريق حاصل ثلاث بطولات قبل أن يستلمه حصل على بطولة الدوري و بطولة الكأس وبطولة السوبر تفتكر ترتيبه التاسع أليس في هنا تفاوت لازم الناس تقرأها ولازم المسئولون يقرؤوها و كان لازم يعرف أن هذا مؤشر لهبوط المستوى الذي أنعكس بالفعل على الدورة الآسيوية .

ما هي الأسباب التي أدت إلى النتائج غير المرضية للصقر ؟

عدم التخطيط و رسم خريطة للفريق منذ شهر 7 من وقت أن حصل الفريق على البطولة وأصبح العلم للإدارة واللاعبين وللجهاز الفني أننا مشتركون آسيويا .. الشيء الثاني الخريطة هذه كانت ستوضح نسبة الضعف و القوة وكانت ستوضح عدد اللاعبين المشاركين و كيف سيتم تغطية إصابات اللاعبين وعدد حالات الطرد وأي شيء طارئ هذه الخريطة كان لازم تقرأ, الشيء الثالث في الخريطة أن الجدول لما عمل من شهر 8 أو 9 بانت فيه كل الفرق وكل الدول التي أنت رايح لها.

ما هي الخطوات التي كان ينبغي القيام بها لتأمين المشاركة للصقر آسيويا ؟

 كان لا بد أن يتم الذهاب إلى هناك للبحث عن فنادق – التذاكر – الخ .. أحكى لك قصة رحنا أوزباكستان .. نحن سافرنا من طيارة .. لطيارة , ومن مطار .. لمطار , ومن فندق .. لفندق.. في قطار بسبع ساعات يعني أخر رحلة سافرنا أربعة أيام .. و بعدين قطار سبع ساعات لاعبو الصقر افترشوا أرض القطار نوماً حتى الوصول إلى المدينة التي ستقام فيها المباراة ..فوصلنا قبل المباراة أتمرنا يوم .. و اليوم الثالث لعبنا المباراة .. و مع ذلك قدم الصقر مستوى جيداَ والدليل كنا في الشوط الأول ممتازين حتى الدقيقة 43 لم يدخل مرمانا هدف , و الهدف الأول جاء في الدقيقة 44 أثر دربكة وزحلقة وفي الشوط الثاني غطت الثلوج أرضية الملعب بالكامل مما منع لاعبينا من اللعب , وأنا لم أر في حياتي و لا لاعبي الصقر شاهدت مثل ذلك الثلج فكانت الهزيمة بالسبعة الأهداف بالرغم أننا سجلنا هدفين .. فهذه رحلة من الرحلات .. و لكن في الناحية التنظيمية فنياً . و إدارياً .. و كل هذه كان فيها قصور .. الشيء الآخر الذي أريد قوله أن إدارة الصقر أكبر من فريق الصقر ..(!)

من المسئول عما حصل للصقر ؟

و الله هذا سؤ تنظيم إداري ..(!), فهناك من ضمن الحاجات التي شاهدتها أن مندوبي فريق القادسية الكويتي الإداريين موجودون في أوزباكستان قبل مباراتهم بثلاثة أشهر ينظموا فندق يتعرفوا على طرق الوصول السهلة إلى أوزباكستان , يتابعوا كل الحاجات المتعلقة بترتب رحلة القادسية الكويتي للعب مع أوزباكستان .

 لكن الفروق بين الأندية اليمنية والخليجية من حيث الإمكانات تعيق الأندية اليمنية القيام بذلك ؟

 إذا كان الفرق موجود فهو في شيء واحد موجود في مستوى قوة الدوريات داخل اليمن وقوة الدوريات الخارجية المشابهة له كأوزباكستان , وفي الإمارات , وفي الكويت , ونحن نعلم بقوة دوريات التنظيم القوي داخل الدوريات تفرز لانطلاقه الفرق في البطولة الآسيوية .. الشيء الثاني وهو الذي ( زعلني و أحزني ) أن إدارة الصقر بإمكانياتها العقلية والبشرية والمادية تفوق كل الفرق التي قابلناها ..(!)

ما هي ملامح تفوق إدارة الصقر ؟

تفوقها فكرياَ .. فكرها عال جداَ تملك الإمكانيات العقلية والحكمة يمتلكها الأستاذ شوقي أحمد هائل , و الأستاذ رياض الحروي في قيادتهما لنادي الصقر .. ولكن مع أسفي لم تستغل تلك الإمكانيات , و لم تطوع بالشكل الأفضل حتى يكون فريق الصقر أحد فرق الخليج أو أحد فرق آسيا التي تجيد الاحتراف , و أنا (بقول وبدون خوف ) إدارة الصقر أكبر من الفريق ..(!) ماذا تقصد أن إدارة الصقر أكبر من فريقها ؟ دائماً يبقى الفريق كبيراً و الإدارة ( بتتحرك في أمور بسيطة ) .. نادي الصقر بإمكانياته أكبر من لاعبيه أو اكبر من فرقته نفسها .. يعني نادي الصقر لابد أن يكون على مستوى الإدارة وليست الإدارة هي التي على مستوى الفريق .. الاحتراف يمتلكه نادي الصقر كباقي دول العالم وليست كباقي الفرق داخل اليمن .. وطالما كرة القدم أصبحت احترافاً والاحتراف يتدخل فيه عنصر المادة فعلى إدارة الصقر أن توازن وتوازي فريقها بإمكانيات إدارتها يعني لا بد يكون مستوى اللاعبين .. البدلاء كالأساسين ولا يكون هناك فارق بين الأساسي و البديل في المستوى .

من وجهة نظرك هل ترى أن أنديتنا وصلت للاحترافية ؟

 الاحتراف الداخلي في اليمن في ثلاث أو أربع فرق على الأقل و لن يساعد هذا الدوري في ظل هذا النظام من تأجيلات .. و ملاعب الخ , على أن يكون الاحتراف حقيقياً .. فأرجو للإدارات التي تنظر للاحترافية اليمنية أن يكون مستوى فكرها على مستوى الاحترافية عندما تصل إلى الآسيوية.

هل كنت تخطط للمشاركة الآسيوية ؟

 أولاً نحن كنا جلسنا مع بعض الأستاذ شوقي و رياض و رسمنا تخطيطا وعملنا خريطة تشمل اللاعبين " محليين – دوليين " وهل تعلم أن القائمة اليمنية الصقراوية الدولية فيها أكثر من أربعه لاعبين لم يلعبوا محلي فكيف يلعبوا دولي ؟ الشيء الثاني ممكن اللاعب يلعب 36 مباراة في اليمن لكن لا يكون احترافياً وغير مؤهل مستواه انه يلعب في هذه الفترة الثانية لأن الصقر هو الكبير وقد كبر فهناك فترة تستأهل هذه المجموعة من اللاعبين وتحتاج مجموعة أخرى لديهم ثقافة الأداء الدولي .

 ما هي أسباب تركك للصقر وعدم تنفيذ ما خططت له ؟

 للأمانة وهذه فيها صدق هو أن إدارة الصقر كان لها نظرة ثانية و من حقها ترى أنها ترغب في إحضار حد ثاني وهذا الذي حصل وبكل أدب و احترام وأنا تركت الصقر بناء على قرار إدارة الصقر واقدر واحترام الصقر لأنه كان دائماً يريد التطور , فأهلاً بالصقر و أهلاً بأي مدرب للصقر يكون سبباً في تطويره.

أين تضع الصقر في اللقاءات المتبقية من الدوري في حال استؤنف ؟

أولاً : هناك عوامل تتحكم في الكرة كلها حالياً في اليمن , والتي قد تكون عائقاً في أن تكون البطولة بالشكل الجيد , ثانياً : أقول للجماعة في اليمن كفاكم معسكرات طويلة للاعبي المنتخبات الم تستفيدوا من فترة الرجل الذي عسكر سنتين و لم يفز بمباراة ؟ المعسكر الطويل يعمل مللاً للاعبين , طيب هناك دوري يلعب أيهما أفضل أن يعسكر أم يشترك في مباريات ؟ وأنا أقول لو الدوري سيلغى نظراً للظروف التي تجمع في الوطن العربي وفي اليمن في الوقت الحالي يكون إلغاء الدوري و اللاعبون يأخذوهم مدربي المنتخبات ويعملوا لهم معسكرات و يعدوهم الإعداد الجيد والشغل الجيد للبطولات الجيدة , أما كذا فنحن نرقص على الحبل , لا هو دوري بالقوة و لا هو معسكر للمنتخبات بالقوة فأرجو أن يكون القرار لصالح اليمن ولصالح المنتخبات اليمنية . لماذا أنت مع إلغاء الدوري ؟ لأنه ( كيف تؤمن على لاعبيك ) يسافروا من بلد إلى بلد ؟ من أين سيكون الأمن في الملعب في ظل عدم وجود الأمن و لأنه دوري بلا أمن بلا أمان , و دوري بلا جماهير بلا متعة , و دوري متقطع و متقلب حسب ظروف المكان وحسب ظروف المدينة , ولذلك إذا الاتحاد ( شائف الأمن غير متوفر الغي الدوري ) , ولا يكون بالشكل هذا .. الظروف التي نحن فيها هذه لازم يقرؤوها , وإذا كانت البطولة بهذه الشكل فبل تكمل .

لكن في حالة ألغي الدوري سيحرم الصقر من بطولة يطمح إليها ؟

والله أحرم من بطولة لكن لا أحرم من الأداء الجيد و لا أحرم من المتعة و لا أحرم من الهدف الذي أنا بلعب من أجله وفي تلك الظروف الكرة تأتي بعد البلاد .

هل استفاد الصقر في منافسته على الصدارة من ضعف الفرق في الدوري وتذبذب المستوى ؟

 الصقر أصلاً فريق حاصل على البطولات الموسم الماضي ولازم يكون وضعه الطبيعي من الأول " أول " .. الصقر باشتراكه ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي استفاد استفادة كبيرة جداً , اللاعبون أخذوا خبرات لا يحلمون بها و لن تأتي من اللعب ضد أي ناد في اليمن , اكتسبوا الخبرات و اكتسبوا عنصر الجدية و الالتزام الذي طرأ عليهم .

كيف تعامل الإعلام العربي مع مشاركة الصقر خارجيا ؟

 لقد أشادت الصحف الكويتية بفريق الصقر الذي تعادل رغم طرد اثنين لاعبين مع بطل الكويت لثلاث سنوات , أشادت الصحف السورية بالفريق اليمني الصقراوي بعد أداءه الجيد و خسارته صفر/2 , و يكفي أن الصحف السورية تكتب أن الصقر كان أكثر تنظيماً من الاتحاد السوري و قال مدربه و قالت إداراته أن الصقر هو الذي كان يفوز الصقر لعب و نحن فزنا , الصقر لم تؤثر فيه الهزائم , رغم كل مباراة من المباريات إيقاف أكثر من لاعب أو طرد أو إصابات و لم نلعب و لم نشارك في أي مباراة من البطولة الآسيوية مكتملي العدد وهذا يرجع مرة أخرى للخريطة التي لم يبدأها الصقر تنظيماً . نادي الصقر بإمكانياته أكبر من لاعبيه أو اكبر من فرقته نفسها .. يعني نادي الصقر لابد أن يكون على مستوى الإدارة وليست الإدارة هي التي على مستوى الفريق

لماذا فرط الصقر بالفوز أمام القادسية الكويتي ؟

 لأن الحكم طرد أثنين لاعبين من أشد عناصره كيف الصقر لا يملك أكثر من " سبع – ثمان " لاعبين على المستوى العالي ويطرد منهم أثنين, ألم نظلم ليكون حظنا في بطولة آسيا أن نلعب المباراتين في الخارج .؟

 هل ترى خطوط الصقر مكتملة في الوقت الراهن ؟

 خطوط الصقر مكتملة إلى الآن وبكل قوة و الدليل أننا في الخمس المباريات أو في الست المباريات الأخيرة لم ننهزم و لعبنا مع الأول و الثاني و الثالث و الرابع و السادس و الأخير .. ولم ننهزم ولم يمنة مرمانا إلا هدفين وصعدنا بفضل الله وبقوة اللاعبين إلى المركز الثاني بكرامة وليس بإيقافات الدوري ..! والصقر يمتلك أقوى خط هجوم رقمياً وليس كلامياً ومن أحسن خطوط الدفاع .

هل تتعقد أن الاحتراف في الدوري اليمني مناسب للكرة اليمنية في الوقت الحالي الذي فيه لاعبونا أكثرهم هواة ؟

 الاحتراف اليمني له حاجات كثيرة تسبقه أولاً لازم يكون قبل أي حاجة خالص ما هو الاحتراف ..؟ الاحتراف يعني دوري قوي ودوري منظم , ملاعب على مستوى عال جداً وهي البنية الأساسية .. الشيء الثاني : الموارد المالية لازم تكون موجودة , الشيء الثالث : وقبل كل هذا لازم اللاعب اليمني يغير من ثقافته الاحترافية . الثقافة الاحترافية كيف يمكن تطويرها ؟ لاعب اليمن طول النهار ويسهر طول الليل لاعب اليمن حليفه القات , لاعب اليمن غير ملتزم تدريبياً بالشكل الجيد .. ولكن ما يزيد الاحتراف ويخليه بعد الحاجات التي أنا قلتها هذه هي ثقافة اللاعبين وإدارات على مستوى عال متفرغة تكون ملتزمة لنواديها ولا أشغال أخرى لديها تمنعها .

من خلال تعاملك مع إدارات أخرى كيف تقارن بينها وبين إدارة الصقر ؟

كل احترامي وتقديري لجميع إدارات اليمن ولكن إدارة الصقر ما لاحظته فيها ويختلف عن معظم إدارات أنها إدارة احترافية بالفعل تملك الفكر و المادة التي يعطيها الفرصة لكي يكون لديها فريق من أفضل الفرق الآسيوية وليس اليمنية .

 هل هناك لاعبون لم يشاركوا آسيوياً ؟

 في أثنين لاعبين لم يشاركا آسيوياً عبد الله علي , مراد جعبل , سافرا إلى السعودية ولم يحضرا حتى هذه اللحظة رغم أنهما مقيدان , وهناك لاعبان لم يستفاد منهما كالعراقي مراد عبد الله و الذي حرم من دخول الكويت لأنه يحمل جنسية أخرى , و أندومبي و الذي إيقافه لأكثر من شهر ونصف و لم يشارك معنا في معظم المباريات الآسيوية و رغم ذلك شهد فريق الصقر مولده في آسيا وقدم أداء عالياً جداً .

 ما سبب إعادة اللاعب أندومبي من الكويت ؟

 قرار إداري تربوي اثني عليه وعلى إدارة الصقر التي لم يجر من قبل في اليمن أن يصدر مثل هذا القرار التربوي الذي اصفق له و انحني له .. اللاعب خلع فانيلة الصقر معترضاً بين الشوطين على أن أداءه سيء .

 أين التشابه بين اللاعب اليمني و اللاعب العربي ؟

اللاعب اليمني يمتلك مهارة طبيعية لا يمتلكها أي حد ولكن لا يمتلك ثقافة تطويرها و لذلك لابد من توعيه قوية .. اللاعب اليمني لازم ينشغل بالتدريب الصباحي والمسائي حتى ينام بالليل ودون السهر لازم لاعب اليمن توصل له أن الكرة هذه مورد رزق ومورد شهرة ومورد انتقاد من طبيعة لطبيعة هو لازم يعرف ما هي كرة القدم ولازم إدارات الأندية في اليمن تعي قيمة اللاعب الحقيقي حتى يسلك السلوك الأصح .

كيف ترى الأندية اليمنية التي تستقدم محترفين لكن أغلبهم يكون في الاحتياط ؟

لم أر في حياتي محترفاً احتياطياً إلا في اليمن .. لأن المحترف ليس على المستوى الثاني ولن يأتي إليك محترف بخمسة أو بثلاثة أو أربعة , والكرة ذهبت لبعيد جواركم فكيف تكون على هذا المنطق المادي بداخلكم ؟.

ما أهمية معرفة نفسية اللاعب قبل بداية كل مباراة ؟

المدرب هو علم نفس , ليس المدرب هو مدرب الكرة .. أولاً علم النفس هذا قوي جداً .. اللاعب اليمني يجب معاملته غير اللاعب العربي .

 هناك من يتهمك بأنك تتعامل بانفتاح وبلغة جارحة مع لاعبيك ؟

لا يوجد انفتاح و الدليل نحن مع بعض ولكل احترام عندما أضع قدمي في الملعب تجد كل ما أريده مطلوب من اللاعب موجود في الحال ولا تزيد ولكن لم انفتح مع اللاعبين لكني أتعامل بشفافية وأب و أخ .. وأما موضوع اللغة الجارحة فهو اختلاف في الألفاظ ما بين مصر و اليمن يجعلها شتيمة عندكم حاجات لو قيلت عندنا نعتبرها شتيمة و نحن عندنا ألفاظ عادية جداً فتبقى عندكم أيضاً في لفظ شتيمة , اختلاف اللفظ من مصر لليمن عندنا هذه حاجة عادية وأنت عندكم هذه حاجة صعب جداً .

 هل هناك تدخلات في شؤونك كمدرب ؟

 بالأمانة أعظم حاجة في الصقر إداراته ولست مجاملاً رغم إنهم تركوني أول مرة في غرابة شديدة لكني احترام إدارة الصقر لأن أحلى ما في الصقر إداراته منحوني صلاحيات كثيرة .. أقسم بالله .. أقسم بالله .. لم يعلم حد من الإدارة بأسماء الفريق الذي سيلعب المباراة ولو قبل المباراة بخمس دقائق ولا يعلمها إلا عندما تنزل ولا يشترط حد في من يلعب ومن لا يلعب وكل ما يقال لي أنت صاحب الإمكانات , و نحن نريد النتائج و بعدين .. الذي يأتي من اليمن – لليمن يكون فقد قيمة الاحتراف الحقيقي بعد تعايشه داخل اليمن في هذه الأنظمة التي لا تمت للاحتراف بصلة .

كيف ترى انشغال بعض المدربين بعقد صفقات استقدام اللاعبين المحترفين لليمن ؟

أولاً لازم المدرب هو الذي ينتقي المحترفين " بتوعه " طالما أنت وثقت في المدرب وعلمت بقدراته و عندك الثقة فيه وأحضرته يقود فريقاً فكيف لا تأمنه على ثلاثة لاعبين.

 كيف تنظر للمدرب اليمني وماذا يحتاج لتطوير نفسه ؟

 المدربون اليمنيين ناس كلهم أفاضل و كلهم على مستوى عال و يشتغلوا في ظروف لا يعمل فيها أي مدرب فأنا أقدرهم و احترمهم , وإن كان هناك لاعبون في اليمن فسببهم أبناء اليمن من المدربين وليس سببهم المدربين المحترفين الذي يأتون من الخارج و إن كنت أرى في الدوري اليمني لا يزيد عن " 4-2" مدربين محترفين و الباقي محليين.

ما هي المعايير التي يفترض توفرها في المدرب القادم من خارج اليمن ؟

أولاً : لازم يكون من دولة ثقافتها تعلو اليمن .. ثانياً : لازم يكون لاعب مارس على المستوى الدولي كلاعب و كمدرب .. ثالثاً : لازم يكون لديه الفكر العالي في تجربته السابقة في أماكن أخرى .. رابعاً : لازم يمتلك من علم النفس ما يؤهله للتعامل مع اللاعب اليمني بشكل خاص.

تعامل الإعلام الرياضي مع الكابتن إبراهيم يوسف كيف ينظر إليه ؟

والله أنا بقدر كل الإعلام وكل الصحفيين و كل المحللين الرياضيين لأن التحليل إذا لم يعرف يختلف لم يصبح تحليلاً وإذا لم يقل هذه المرة ممتاز و قال الذي هو يشاهده على الطبيعية يكون مقصراً .. ولكن ما يعيب على قلة بسيطة من الإعلاميين الذين هم منتمون لأندية وتحاول تظهر الصواب فقط وتداري الخطأ .. و أنا أعتبر الإعلام من الحاجات الأساسية لرفع مستوى وكفاءة كرة القدم في اليمن فيجب على الإعلام أن يكون هو الأول في رفع كرة القدم و ليس أي شيء بكتاباته بنقده البناء.

 في رأيك ما أهم ما يحتاجه الصحفي في تحليل المباريات ؟

والله تحليل المباراة لازم تشيد أول حاجة بأداء الحكام ولازم تساعد على ارتفاعهم ولا تظهر أخطائهم بالطريقة التي تضرهم .. الشيء الثاني : أداء الجمهور , الشيء الثالث : الملعب و كيفية تنظيمه و الأرضية التي تلعب عليها المباراة .. لازم نوضح لكل واحد أخطاءه .. فيجب عليه معالجه الأمور و ليس انتقادها فقط .. الشيء الثاني : لما يتكلم عن المباراة لازم يحلل اللاعب و كيفية أداءه و نتيجة عدم أداءه الجيد سببه لماذا أيضاً لازم الصحفي يكون معاشر عن طريق مراسل للفريق ..و( لازم أيضاً تكون عايش مع المدرب أو المدير الفني على شأن تقدر تنتقده ) .. و الصحفي شغلته انه يعايش الكرة اليمنية أو الرياضة اليمنية عن قرب و ليس عن بعد وليس عن مقهى وليس عن سماع من لاعب أو سماع من شخصية لا بد أن تكون داخل الحدث كي تنقله لأن هذه مهنتك.

 هجوم تعرض له إبراهيم يوسف من الإعلام كيف تعامل معه ؟

ليس من الإعلام أنا حصلت على هجوم أول ما حضرت وأنا كنت قادم أطبق فكر أنا طبقته في مصر لأنها كرة كبيرة جداً أنا حضرت في الموسم قبل الماضي و كان الصقر بنفس الترتيب السابع أو الثامن وكان الفرق بينه و بين الهبوط خمس نقاط لمن يهبط وكان لديه لاعبون بالمنتخبات فكانت الفاجعة أن أستغني عن أكثر من 8 لاعبين منهم لاعبون في المنتخب فوقفت إدارة الصقر لترى الناتج و بالنهاية كنت بين الدورين وبالنهاية تتوج رغم الفارق الكبير طلع منصة التتويج نادي الصقر لحصوله على المركز الثالث في نصف العام رغم أنني حضرت وهو الثامن .. انتقدوني لتركي للاعبين لن أقول أسماءهم و لكن منهم محترفون ومنهم لاعبون محليين لكن رغم حرفنتهم لكنني لا أجد فيهم روح المنافسة .. و الموسم الذي بعده استغنيت عن لاعبين وأتيت بلاعبين و هنا كانت الانتقادات العنيفة التي أنا شاهدتها أحضرت لاعبين من الدرجة الثالثة كـ رامي شكري , وفلان و فلان و لن أقول أسماء ..و أحضرت محمد فيصل و لعبت زاهر و أحضرت اثنين من الجالية اليمنية كانوا سياحة في عدن أيضاً انتقدوني كيف نادي الصقر بإداراته وقوته المالية يحضر لاعبين من هؤلاء ؟ فكان الانتقاد هذا عاجبني جداً لأن في الأخير الناس كلها بقت معاي .. و كان لابد من وجود سامر حسن لان أداءه يربط الفريق وكان أيضاً قادم من أحد الفرق التي هبطت للدرجة الثانية .. و في النهاية الفريق حصل على بطولتين و ليس البطولتين ولكن الأهم الأداء الجاد الذي خطف أبصار اليمن في موسم ونصف و بهؤلاء اللاعبين و ليس الأسماء.

ما هي مشكلة اللاعب في اليمن برأيك ؟

 مشكلة اليمن أنها تنتظر للاعب الذي له اسم .. لاعب له اسم , ابحث عن اللاعب الذي يريد يعمل اسماً لا تحضر اللاعب صاحب الاسم و إن لم يكن هناك لاعبون أصحاب أسماء يعملوا باحترافية ممتازة وليس كلهم أيضاً حتى لا أكون تكلمت على أحد أيضاً اللاعب المحترف الذي هو من غير اليمن يحضر من برع سواء أنت أحضرته بكذا أو بكذا أرقام لا تذكر وهو أصلاً لم يحضر هنا وهو لاعب في المستوى العالي و إلا كان احترف في دول الفلوس و بعد ما يستمر سنة أول موسم يولع الدنيا وثاني موسم خلاص عاش و عرف كيف يتعامل مع اليمن وعرف كيف يتعامل بلغتها وخلاص ..!

كيف ترى عملية اختيار اللاعبين للمنتخبات كوننا يمكن البلد الوحيد الذي لا يستقر على فئة من الفئات العمرية ؟

والله نحن لن نضحك على بعض انتم عارفون بالضبط الفئات العمرية و أنا لن أغامر في كلام في هذا الموضوع " خدعوك فقالوا " فلان ناشئ و فلان شاب و أنت تدري فعندما يكبر اللاعب و يكتمل النضج الطبيعي له يتساوى مع الآخر فيهبط المستوى و أنت تعلم لماذا هبط هذا المستوى لأنه عندما يكتمل اللاعب فسيولوجيا وهو صغير و اللاعب الكبير فوق الصغير فسيولوجياً فلما يصل للفريق الأول يكون هو والآخر اكتملوا فسيولوجيا يظهر الفرق نتيجة أننا لم أعلمه صح من الأول و تعليقي بالنسبة للمنتخبات اليمنية أنكم في بطولات الناشئين نتائجكم أفضل فكيف تكون أفضل في الناشئين وعندما يكبر اللاعب لا يحرز شيئاً .. لأنه كان كبيراً ..!

 إذا كنت مدرباً لإحدى المنتخبات الوطنية ماذا ستفعل ؟

سؤال محرج .. أولاً لازم أخوض بنفس داخل البلد لأن ما هو في الداخل أفضل بكثير مما سلطت عليه الأضواء واستلم الراتب و استلم المادة , فهناك لاعبون مغمورون خلقتهم الطبيعية لديكم يمتلكون مهارات عالية ولكن يحتاجوا بعضاً من التوقيت ولازم تشتغلوا معهم وخليك من اللاعب الجاهز أبداً هات لاعبين .. بعد خليجي 20 كان لازم يكون في تقيم ونظرة للكرة اليمنية مرة أخرى ولكن ربما الأحداث اللي في البلاد جعلت المسئولين يتوقفوا عن النظرة الأخرى , أنت محتاج لنظرة شاملة محتاج صدق في الأعمار ( الكلمة دي تزعلكم ) محتاج بعض اللاعبين لا يحضرون المنتخبات إلا قبلها بـ15 يوماً وآخرون يحضرون لمدة شهر كتكملة للتدريب ليكن مع المدرب مجموعة وعند بداية البطولة هذا لا يصلح وهذا لا يصلح .. اغرب حاجة ولازم أننا قلتها ولم اكتبها في جرائد في أحدي المباريات كان المنتخب في وجود الرجل الأجنبي " يوري ستريشكو " مدرب المنتخب اليمني في خليجي 20 كان موجود في الملعب أربعة إن لم يكن خمسة لاعبين شمال ؟

 ماهي سلطتك الإشرافية على الفئات العمرية لنادي الصقر ؟

 مشكلتي مع نادي الصقر أننا جئتهم منافساً فلم تسعفني الفرصة أتابع الفئات العمرية لأن المنافسة لا تجعلك تشوف لحاجة , ولكن الأستاذ شوقي هائل طلب مني في الفئات العمرية إعادة ترتيب البيت بما يناسب نادي الصقر ووعدته بهذا وفعلاً أعدت الترتيب وسأرسم له الآن خريطة كاملة بحيث انه يبقى عندنا من أبناء النادي و من أبناء تعز لدرجة انه في طريق لإنشاء الأكاديمية الصقراوية برعاية شوقي هائل ستكون أكاديمية على مستوى عال جداً لخدمة أبناء تعز الصغار من الفئات العمرية المتكررة حتى يكون النادي في يوم من الأيام أبناؤه الذين يحرسونه ويلعبون له .. الأكاديمية على مستوى عال , وأنا والأستاذ شوقي و رياض , تكلمنا فيها ويجرى الآن رسم الخطة لذلك.

ما هي أبرز ملامح هذه الأكاديمية ؟

باصان يجوبا شوارع تعز لجلب اللاعبين , دورات مدرسية على مستوى عال وتوزع جوائزها ومصاريفها من عند الأستاذ شوقي لانتقاء العناصر , دوري بين المدارس قوي جداً تحت رعاية نادي الصقر للمدارس ( ابتدائي , إعدادي ) , كما سيتم صرف بعض تعويضات تغذية وبعض المصروفات وبعض الملابس , وسيكون بحضور أربعة مدربين خاصين وكيفية طرق تدريب الناشئين عن دارسة معي كل أسبوع يأخذوا برنامج بحيث يشتغلوا معي كل أسبوع عليه تحت إشرافي في الأوقات المتاحة .

هل أنت مستمر مع الصقر الموسم القادم ؟ وهل هناك عروض تلقيتها في اليمن ؟

والله يعني أنا معي عقد بسنة ونصف موقع من إدارة الصقر مر منه بانتهاء الموسم هذا نصف موسم و الموسم القادم موجود و أنا والأستاذ رياض و الأستاذ شوقي وقعت العقد أعطوني كافة الصلاحيات للموسم القادم .. وبصراحة كان في السنة الماضية كان في عروض ممتازة جداً أقدم الشكر لكل من طلبني لكن الذي يشتغل في الصقر لا يعرف يشتغل في مكان ثاني في اليمن , وإدارة الصقر بمعنى الكلمة يعطوا كل واحد وضعه وكل واحد شغله , والمادة أخر حاجة , لكن أنا كان نفسي أعمل حاجة للصقر ولكن لم يحصل نصيب .. أنا كنت بفكر في وضع الصقر بآسيا وهذا الذي زعلني لأنها كانت سهله جداً .. جداً .. انك تكون في آسيا في هذا الموسم لك وضع أخر بمجموعة لاعبين زيادة على الكفاءات الموجودة في فريق الصقر ..وأن الصقر كان سيكون له شأناً آسيوياً مختلفاً .

 من هو إبراهيم يوسف كإنسان ؟

إبراهيم يوسف – مهندس مدني – لا اعرف عن الهندسة شيئاً لأني كنت لاعب في منتخب مصر ولم أكن احضر الكلية وكان في مصر لاعب المنتخب لا يحضر والحمد لله أب لثلاث بنات متزوجات – اثنين طبيبات – نهال ورهام دكتوراة و الثالثة بكالوريوس تجارة , حد لكل واحدة منهم مخلقه وربنا رازقتا الخير كله , لاعب منتخب مصر لمدة عشر سنوات , لاعب نادي غزل المحلة , مدير فني لأكثر من سبعة أندية في الدرجة الثانية بمصر والدرجة الأولى لنادي غزل المحلة بالدرجة الممتاز , ونادي طنطا , ونادي المنصورة في الدوري الممتاز , أرى في اليمن الراحة القلبية والراحة النفسية أحب اليمنيين جداً لطيبتهم التي تفوق ولحبهم للمصريين الذي يجعلني أعيش بينكم وكأني يمني مصري , ومصري يمني فليس فرقاً فكل التقدير والاحترام داعيا الله عز وجل للبلاد على أي وضع وعلى أي شيء تكون للصالح العام

رسائل سريعة لمن توجهها .. ؟

 إلى الأستاذ شوقي و الأستاذ رياض .. بشكركم جداً لأنكما أتحتما لي فرصة العمل بطلاقة وصراحة وبشكركم على ثقتكما في .. لكن أن أكرر أن الإدارة اكبر من الفريق ولابد أن يكون الفريق في مستوى الإدارة لكي يكون صقراً آسيوياً مختلفاً عن كل الفرق اليمنية التي سبقته في المشاركة.

 لاتحاد كرة القدم أرجو فقط تثبيت الدوري من أول يوم ويكون هناك بنود واضحة وثابتة لمن يتخلف أو من لا يلعب أو من يهز شكل الدوري , الذي بالتالي تنعكس عليه قوة الفرق اليمنية وقوة الأناقة الكروية في اليمن فأرجو أن الناحية التنظيمية تكون أقوى من هذا .

   
لقطة الإسبوع
 
نجم الإسبوع
أسم اللاعب : عماد منصور
المركز : مهاجم
القميص : 20
 
 
 
جدول المباريات العالمية
 
التواصل الإجتماعي


 
جميع الحقوق محفوظه لنادي الصقر الرياضي الثقافي
Developed By Yemen Programmers